Wednesday, September 12, 2007


ناما وهم يدعون على الظالمين


فى المحكمة العسكرية الأخيرة منذ يومين كان اليوم صعبا علينا جميعا _كل أهالى المعتقلين_ وذلك بسبب استقبال رمضان بدونهم

كنا جميعا نبكى و ندعى على الظالمين الذين فرقوا بيننا و بين أبائنا

كانت الجلسة بالنسبة للشهود والقضاة جلسة ستنتهى و سيرجع كل واحد فيهم بيته ليفرح ويهنأ مع أولاده بقدوم الشهر

الجليل ونحن تبكى قلوبنا



كان أنس وعائشة متأثرين جدا لعدم تواجد أبانا فى شهر رمضان معنا فهو الشهر الوحيد فى السنه التى يتواجد فيه أبى بصفه دائمة فى المنزل

وجاءت فكرة الخطاب الذي كتبه أنس خلال تواجده فى قاعة المحكمة ليخاطب الانسان وليس القاضى ولكنه شعر بعدم جدوى هذه الطريقة أيضا

وعندما أنتهت الجلسة رجعنا الى منزلنا أنا و أمى وأنس وعائشة اللذان ناما فى الطريق بعد دعائهما على الذين يظلمونهم

6 comments:

3omaroo said...

اللهم اجعل دعائهم على الظالمين لعنة

و فرق بينهم و بين ابنائهم كما فرقوا بين هؤلاء الاطفال و ابائهم

Anonymous said...

(ألم * أحسب الناس أن يتركوا أن يقولوا آمنا وهم لا يفتنون)
ــــــــــــــــــــــــــــ
هل الجنة رخيصة لئلا نضحى من أجلها بالغالى والرخيص
أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم بذلوا دماءهم وأموالهم وأنفسهم وأرواحهم رخيصة فى سبيل رفع راية الإسلام وفى سبيل دعوة السماء .. افلا نسابقهم أيظن أصحاب محمد أن يسبقونا بحبهم لنبينا .. كـــــلا
ـــــــــــــــــــــــــــــــــ
إن الله يعوض خيراً .. فلا تيأسواوأستعينوا بالله وأصبروا
ـــــــــــــــــــ
وكم هو شعور أليم وألم شديد وقاس .. لكن جددوا نياتكم لله جل وعلا وأعقدوا عزكموأحتسبوا ذلك عند ربكم وستجدون أن الله ينزل عليكم الصبر والسكينه

أبو البرآء said...

بسم الله الرحمن الرحيم (ألم*أحسب الناس أن يقولوا آمنا وهم لا يفتنون) سنة الله فى أهل دعوته كذلك .. نحمد ربنا على ما رزقنا به .. هو طريق الدعوة معروف بأشواكه وصعوبته لكن ممزوجاً بحلاوة يجدها المرء فى قلبه وراجة وطمأنينة فى نفسه
فلا بأس أختنا من بعض الألم والعب والتحميل من أجل الله وغياب الوالد إنما شىء من ذلك .. أحسب أصحاب محمد أن يسبقونا .. كلا
فأحتسبوا وأصبروا وجددوا نياتكم لله وستجدون أن الله ينزل سكينته عليكم وراحة تجدون حلاتها فى قلوبكم .. وهذه أيم ذات فضل فلا تنسوا إخواننا فيها من الدعاء فى الأوقات الطيبة المتى يفضل فيها الدعاء .. وها هو الفجر قد حان طلوعه .. والليل قد آن زواله .. ونور الشمس قد آن مجيئه ليبدد ظلام الدنس والظلم والقهر والبهتان

د.وليد said...

كل عام وكل المسلمين بخير
ويارب يصبر ويثبت المظلومين من المعتقلين وأهليهم ويجعل لهم فرجاً قريباً إنشاءالله

د.وليد said...

كل عام وكل المسلمين بخير
ويارب يصبر ويثبت المظلومين من المعتقلين وأهليهم ويجعل لهم فرجاً قريباً إنشاءالله

alqassam said...

حسبنا الله ونعم الوكيل فيهم
حسبنا الله ونعم الوكيل فيهم
حسبنا الله ونعم الوكيل فيهم

يا رب يجعلها اخر الاحزان ويرد لكم ابيكم

ويجعل ما يتعرض لة فى ميزان حسناتة